منتدى الفدان الاخضر

منتدى الفدان الاخضر

منتدى اكثر من رائع
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
المواضيع الأخيرة
» شباب القرية يفزعون الى بناء سور المدرسة
الخميس سبتمبر 14, 2017 3:44 pm من طرف Admin

» قرية الدناقلة ريفي تمبول
الأحد أغسطس 13, 2017 12:44 pm من طرف Admin

» من مسدار الحردلو
الثلاثاء أغسطس 01, 2017 9:50 pm من طرف Admin

» تحذير من استخدام الاسبرين للاطفال
الإثنين يناير 04, 2016 12:40 pm من طرف Admin

» من ذاكرة الابتدائي
السبت ديسمبر 26, 2015 4:33 pm من طرف Admin

» من روائع الاقوال والحكم
السبت ديسمبر 26, 2015 12:36 pm من طرف Admin

» تلاوة جميلة جدا
الجمعة ديسمبر 25, 2015 11:14 pm من طرف Admin

» تلاوة رائعة
الجمعة ديسمبر 25, 2015 3:52 pm من طرف Admin

» الاخطاء الشائعة
الجمعة ديسمبر 25, 2015 2:56 pm من طرف Admin

نوفمبر 2017
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
  12345
6789101112
13141516171819
20212223242526
27282930   
اليوميةاليومية
أفضل الأعضاء الموسومين

شاطر | 
 

 من ذاكرة الابتدائي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 13
تاريخ التسجيل : 24/12/2015
العمر : 24
الموقع : قرية الدناقلة ريفي تمبول

مُساهمةموضوع: من ذاكرة الابتدائي   السبت ديسمبر 26, 2015 4:33 pm

الوادي السعيد
كم من عهود عذبة في عدوة الوادي النضير
فضية الاسحار مذهبة الاصائل والبكور
كانت أرق من الزهور ، و من أغاريد الطيور
و ألذ من سحر الصبا في بسمة الطفل الغرير
أيام كانت للحياة حلاوة الروض المطير
و طهارة الموج الجميل ، و سحر شاطئه المنير
و وداعة العصفور ، بين جداول الماء النمير
أيام لم نعرف من الدنيا سوى مرح السرور
و بناء أكواخ الطفولة تحت أعشاش الطيور
نبني فتهدمها الرياح ، فلا نضجّ و لا نثور
و نعود نضحك للمروج و للزنابق و الغدير
و نظل نركض خلف أسراب الفراش المستطير
ونشيد في الأفق المنور من أمانينا قصور
أزهى من الشفق الجميل و رونق المرج الخضير
و نظل نقفز ، أو نغني ، أو نثرثر ، أو ندور
لا نسأم اللهو الجميل ، و ليس يدركنا الفتور


_________________*******
يا ﻃﻴﺮ ﻏﻨﻲ ﻏﻨﻲ♥
ﺃﻧﺎ ﺍﻏﻨﻲ ﻣﻌﻚ♥
ﻟﻮﻛﺎﻥ ﻟﻲ ﺟﻨﺎﺡ♥
ﻛﻨﺖ ﺍﻃﻴﺮ ﻣﻌﻚ♥
ﺃﻧﺰﻝ ﻫﻨﺎ ﻳﺎﻃﻴﺮ♥
ﺍﺭﻳﺪ ﺃﻥ ﺍﺳﻤﻌﻚ

*************
إنّ الكريم لكالربيع ، تحبّه للحسن فيه
و تهشّ عند لقائه ، و يغيب عنك فتشتهيه
لا يرضي أبدا لصاحبه الذي لا يرتضيه
و إذا اللّيالي ساعفته لا يدلّ و لا يتيه
و تراه يبسم هازئا في غمرة الخطب الكريه
و إذا تحرّق حاسدوه بكى ورقّ لحاسديه
كالورد ينفح بالشّذى حتّى أنوف السارقيه

************
أنشودة الحادي:
هلّا هلا هيّا اطوى الفلا طيّا -- وقربي الحيّا للنازح الصبِّ
جلاجلٌ في البيدْ شجيّةُ الترديدْ -- كرنّة الغِّريدْ في الفَنن الرَّطب
أناح أم غنّى أم للحمَى حنّا -- جُلَيجلٌ رنّا في شُعَب القلب
هلّا هلا سيري وامضي بتيسير -- طيري بنا طيري للماء والعشب
طيري اسبقي الليلا وأدركي الغَيلا -- العهدَ من ليلى ومنزلَ الحبِّ
بالله يا حادي فتِّشْ بتوباد -- فالقلب في الوادي والعقلُ في الشِّعب
يا قمرا يبدو مَطلعُهُ نجدُ -- قد صنع الوجدُ ما شاء بالركب

***********
صديقنا منقو:
أنت سودانى وسودانى أنا
ضمنا الوادى فمن يفصلنا
نحن روحان حللنا بدنا
منقو قل لا عاش من يفصلنا
قل معى لا عاش من يفصلنا
هاهو النيل الذى أرضعنا
وسقى الوادى بكاسات المنى
فسعدنا ونعمنا ههنا
وجعلنا الحب عهدا بيننا
أيها السودان دم أنت لنا
أيها السودان دم أنت لنا
واسقينا من نيلك العذب اسقينا
وأبعث العزة فى أشبالنا
وأحفظ الشيب كراما بيننا
يتغنون بأنغام المنى
سوف نحمى دائما سوداننا
ونزيح الستر عن هذا الضنى
ونغنى بعد ذا من لحننا
ليس يرضى الحر يوما بالضنى
أيها السودان دم أنت لنا
أيها السودان دم أنت لنا

******
الغراب والثعلب
يحكى ان غرابا قد خطف جبنة وذهب بها الى شجرة فراءه الثعلب من تحت الشجرة فقال للغراب ايها الغراب ذو الصوت الجميل غنى لى ففتح الغراب فمه ليغنى فسقطت منه الجبنة وتناولها الثعلب

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــ

برز الثعلب يوماً في ثياب الواعظينا
فمشى في الأرض يهذي ويسب الماكرينا
ويقول الحمد لله رب العالمينا
يا عباد الله توبوا فهو كهف التائبينا
وأزهدوا في العيش أن العيش عيش الزاهدينا
وأطلبوا الديك يؤذن لصلاة الصبح فينا
فأتى الديك رسول من إمام الناسكينا
عرض الأمر عليه وهو يرجو أن يلينا
فأجاب الديك عذراً يا أضل المهتدينا
بلّغ الثعلب عني عن جدودي الصالحينا
عن ذوي التيجان ممن دخلوا البطن اللعينا
أنهم قالوا وخير القول قول العارفينا
مُخطئ من ظنّ يوماً أن للثعلب دينا


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــ
    *************
شجرى شجري شجر السدر
سمح الظل وقت الحر

وله ورق ورق أخضر
وله نبق نبق أحمر

وله شكل حلو المنظر
   ************
يا الهي يا الهي يا مجيب الداعوات
أجعل اليوم سعيدا وكثير البركات
وأعني في دروسي وأداء الواجبات
وانر قلبي وعقلي بالعلوم النافعات
وأجعل التوفيق حظي ونصيبي في الحياة
يا الهي يا الهي واستجيب كل صلاتي
     ***********
عدنا والشوق باعيننا وبذور الخير بأيدينا
عدنا وسنكمل رحلتنا ودروب العز تنادينا
من بعد غياب جئناكِ يامدرستي ما ابهاكِ
لن نبلغ مجداً لولاكِ يحميكِ الله ويرعاكِ

     ***********
قصيدة الام/الهادي ادم
ﻣﻦ ﻛﺎﻥ ﻳﺴﻘﻴﻨﻲ ﻭﻣﻦ ﺫﺍ ﻳﻄﻌﻢ .. ﻭﺃﻧﺎ
ﻋﻠﻰ ﻣﻬﺪﻱ ﺃﺻﻢ ﻭﺃﺑﻜﻢ ..
ﻣﻦ ﺫﺍ ﻳﺘﺮﺟﻢ ﺻﺮﺧﺘﻲ ﻭﻳﺤﻴﻠﻬﺎ .. ﻣﻌﻨﻰ
ﻓﻴﺪﺭﻙ ﻣﺎ ﺃﻗﻮﻝ ﻭﻳﻔﻬﻢ ..
ﻣﻦ ﺫﺍ ﻳﻄﻴﻊ ﺃﻭﺍﻣﺮﻱ ﻭﻣﻦ ﺍﻟﺬﻱ .. ﻓﻲ
ﻟﻴﻠﻪ ﻭﻧﻬﺎﺭﻩ ﺃﺗﺤﻜﻢ ..
ﺃﻣﻲ ﻭﻳﺎﻟﻔﺆﺍﺩﻫﺎ ﻣﻦ ﺟﻨﺔ .. ﻛﻢ ﺫﺍ ﻧﻌﻤﺖ
ﺑﻬﺎ ﻭﻛﻢ ﺫﺍ ﺃﻧﻌﻢ ..
ﻛﻢ ﻛﻨﺖ ﺃﻣﻸ ﻟﻴﻠﻬﺎ ﻭﻧﻬﺎﺭﻫﺎ .. ﻋﺒﺜﺎً ﻳﻀﻴﻖ
ﺍﻟﺼﺪﺭ ﻋﻨﻪ ﻓﺘﺤﻠﻢ ..
ﻭﻟﻜﻢ ﻣﺮﺿﺖ ﻓﻠﻢ ﻳﺤﺎﻟﻒ ﺟﻔﻨﻬﺎ ..
ﻏﻤﺾٌ ﻓﺘﺴﻬﺮ ﻭﺍﻟﺒﺮﻳﺔ ﻧﻮّﻡ ..
ﺃﺷﻜﻮ ﻓﺘﺸﻜﻮ ﻣﺎ ﺃﺣﺲ ﻛﺄﻧﻨﻲ .. ﻣﻦ
ﺟﺴﻤﻬﺎ ﻋﻀﻮٌ ﻳﺰﺍﻝ ﻓﻴﻌﺪﻡ ..
ﺣﺘﻰ ﺇﺫﺍ ﻛﺸﻒ ﺍﻟﺴﻘﺎﻡ ﻗﻨﺎﻋﻪ .. ﻋﻦ
ﻣﻘﻠﺘﻲّ ﻭﺯﺍﻝ ﻣﺎ ﺗﺘﻮﻫﻢ ..
ﻃﻔﺮﺕ ﺩﻣﻮﻉ ﺍﻟﺒﺸﺮ ﺗﺮﺳﻢ ﻓﺮﺣﺔ .. ﻓﻴﻬﺎ
ﺍﻟﺤﻨﺎﻥ ﺍﻟﻌﺒﻘﺮﻱ ﻣﺠﺴﻢ ..
ﺣﺎﺷﺎ ﺍﻷﻣﻮﻣﺔ ﻣﺎ ﻧﺴﻴﺖ ﺣﻘﻮﻗﻬﺎ ..
ﻭﻋﻬﻮﺩﻫﺎ ﻓﻬﻲ ﺍﻷﺑﺮ ﺍﻷﺭﺣﻢ

  **********
رعد وبرق قد ظهر والريح تعبث بالشجر
والطير راجعه الى اعشاشها خوف المطر
نذلت على اثوابنا قطرات ماء كالدرر
وانصب سيلا قد جرى في الارض ماءا كالنهر
والجو طاب نسيمه والورد فواح عطر
والذرع اشرق نضرة والروض بسام الذهر
يوم جميل طيب تجلب محاسنه النظر
  **********
نشيد المطر .
نحن إذا جاء المطر المطر المطر
نجري ونلعب بالزهر بالزهر بالزهر
بين الحدائق والشجر والشجر والشجر
ثم ننظف ثوبنا ثوبنا ثوبنا
ليكون ثوبا معتبر معتبر معتبر
  *********
الفراشة والزهرة
الفراشة : صباح الخير يا أختي
رأيتك زينة البيتِ
عليك القطر ينهل
فيغسل وجهك الطل
فيسقيك ويجلوك

الزهرة : صباح النور والخيرِِ
سلمت اليوم من ضير
تحير مني الفكر
أطير أنت أم زهر
أجيبيني .. أفيديني

الفراشة: أراني زهرة طارت
وبين الزهر قد سارت
أقبل ذلك الزهر
وأرشف ريحه العطر
فأهواه وألقاه

الزهرة: نعمت بخفة الطير
وفزتِ بنعمة السير
إلى هذه الزهيراتِ
خذي عني تحياتي .. وتقبيلي
وعودي لي

 ***********
بيض الحمائم
بيض الحمائم حسبهن أنى اردد سجعهن
رمز السلامة و الوداعة منذ بدء الخلق هن
في كل روض فوق دانية القطوف لهن أن
ويملن و الأغصان ما خطر النسيم بروضهن
فاذا صلاهن الهجير هببن فوق غديرهن
يهبطن بعد العوم مثل الوحي لا ندري بهن
و يطرن بعد ألابتراد إلى الغصون مهودهن
تنبيك أجنحة تصفق كيف كان سرورهن
وتخالهن بلا رؤوس حين يقبل ليلهن
بيض الحمائم حسبهن أنى اردد سجعهن

 ***********
خرج أسد وثعلب وضبع للصيد فاصطادوا حماراً وظبياً وأرنباً
فقال الأسد للضبع هيا قسمي بيننا؟
فقالت الضبع للأسد ( الحمار لك والظبي لي والأرنب للثعلب )؟
فغضب الأسد ولطم الضبعة فماتت في الحين
وقال الأسد للثعلب هذه الخائنة لم تــُحسن التقسيم ، هيا قسّم بيننا ؟
فقال الثعلب للأسد ( الحمار لفطورك والظبي لغدائك والأرنب لعشائك )؟
فضحك الأسد وقال للثعلب إنك حكمُ عدلُ

من أين تعلمت ذلك!!؟
فقال الثعلب للأسد
عند موت الضبع
   *********
قبل طلوع الفجر * يصيح ديكي بدري
يصيح وهو يجري * يقول كيكي كيكي
وعندما تسمعه * ديوك كل الحلة
تصيح ايضا معه * تقول كيكي كيكي
وكلما قلت له * اسكت كفى يا ديكي
يصيح ويصيح * يقول كيكي كيكي

 *************
نشيد علموني
أنا الصبي الصغير * أنا فتى المستقبل
أنا لخير بلادي * ونصرها سوف أعمل
فعلموني فعقلي * للعلم والدرس يقبل
العلم للعقل نور * والعلم شئ مفضل

 **********
غنمي
غنمي ترعى طول اليوم
وسط المرعى طول اليوم
وبها أسعى طول اليوم
وهي شبعى طول اليوم

***********
هنا صوت يناديني ** تقدم انت سوداني
مضى ليل مضي عهد ** و شق الصبح استارا
فلا ظلم و لا قيد ** يكبلنا و لا عارا
نصون لأرضنا استقلالها ** و نعيش احرارا
هنا صوت يناديني ** نعم لبيك أوطاني

   ***********
عصفورتان في الحجاز
للشاعر أحمد شوقي

عصفورتان في الحجاز * حلتا على فنن
في خامل من الرياض * لا ندىٍ ولا حسن
بينا هما تنتجيان * سحراً على غصن
مرَّ على أيكيهما * ريح سرى من اليمن
حيَّا وقال درتان * في وعاء ممتهن
لقد رأيت حول صنعاء * وفي ظل عدن
خمائلا كأنها * بقيَّة من ذييزن
الحب فيها سكر * والماء شهد ولبن
لم يرها الطير * أو يسمع بها إلا إفتتن
هيا أركباني نأتها * في ساعة من الزمن
قالت له إحداهما * والطير فيهن الفطن
يا ريح أنت إبن السبيل * ما عرفت ما السكن
هب جنَّة الخلد اليمن * لا شئ يعدل الوطن

      ********
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ســل صفـحـة الأيــامِتنبيـك عــن إقـدامـي
واسأل جميع النـاسِعن عزمتـي وباسـي
مــجــاهــدٌ صــنــديــدُمــقـــاتـــلٌ عــنـــيـــدُ
الـعـلـم قـــد حـبـانــيحمـاسـة الشـجـعـانِ
لا خـــوف يعـتـريـنـيفي الذود عن عريني
نـشــيــديَ الـمــوقَّــعْدبـــابــــةٌ ومـــدفــــعْ
قولوا بأعلـى صـوتِيــا مرحـبـاً بالـمـوتِ

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الريف
عشقوا الجمالَ الزائف المجلوبا

وعشقت فيكَ جمالكَ الموهوبا

قدستُ فيك من الطبيعة سرَّها

أنعمْ بشمسك مشرقًا وغروبا!

زعموك مرعىً للسَّوام، وليتهم

زعموك مرعى للعقول خصيبًا!

فهي القرائحُ أنتَ مصدر وحيها

كم بت تلهم شاعرًا وخطيبا

حيَّيتُ فيك الثابتين عقائدًا

والطاهرين سرائرًا وقلوبا

والذاهبات إلى الحقول حواسرًا

يمشي العفاف ورائهن رقيبا

سلبت عذراك الزهورَ جمالها

فبكت تريد جمالها المسلوبا

مالت على الماء الغصون كما انـحنت

أمٍّ تقبل طفلها المحبوبا

وحمامة سمع الفؤاد هتافها

فسمعته بين الضلوع مجيبا

والغيد تغمس في الغدير جرارَها

فيظلُّ يضحك ملء فيه طروبا

وترى الجداول في الأصيل، كأنها

من فضة فيها النضار أذيبا

          ***************
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
طارق بن زياد في طريقه إلى الأندلس
( علي محمود طه
)

أشباح جنّ فوق صدر الماء                  
                  تهفو بأجنحة من الظّلماء ؟
أم تلك عقبان السّماء وثبن من                  
                  قنن الجبال على الخضمّ النّائي ؟
لا، بل سفين لحن تحت لواء                  
                  لمن السّفين ترى و أيّ لواء ؟
و من الفتى الجبّار تحت شراعها                  
                  متربّصا بالموج و الأنواء
يعلي بقبضته حمائل سيفه                  
                  و يضمّ تحت اللّيل فضل رداء
جلت فيه الصحارى سحرها                  
                  تحت النّجوم الغرّ و الأنداء
و سما بحر ما تطامن موجه                  
                  من قبل لابن الواحة العذراء
بحر أساطير الخيال شطوطه                  
                  و مسابح الإلهام و الإيحاء
و مدائن سحريّة شارفنه                  
                  بنخيلها و ضفافها الخضراء
و معابد شمّ ، و آلهة على                  
                  سفن ذواهب بينهنّ جوائي
من علّم البدوي نشر شراعها !                  
                  و هداه للإبحار و الإرساء !
أين القفار من البحار و أين من                  
                  جنّ الجبال عرائس الدّأماء ؟
يا ابن القباب الحمر ويحك ! من رمى                  
                  بك فوق هذي اللّجة الزّرقاء
تغزو بعينيك الفضاء و خلفه                  
                  أفق من الأحلام و الأضواء
جزر منوّرة الثّغور كأنّها                  
                  قطرات ضوء حفاف إناء
و الشّرق من بعد حقيقة عالم                  
                  و الغرب من قرب خيالة رائي
ضحكت بصفحته المنى و تراقصت                  
                  أطياف هذي الجنّة الخضراء
و وثبت فوقها صخورها و تلمّست                  
                  كفّاك قلبا ثائر الأهواء
ووقفت و الفتيان حولك ، و انبرت                  
                  لك صيحة مرهوبة الأصداء:
هذي جزيرة إن جهلتم أمرها                  
                  أنتم بها رهط من الغرباء
البحر خلفي و العدو إزائي                  
                  ضاع الطّريق إلى السّفين ورائي !!
... و تلفّتوا فإذا الخصمّ سحابة                  
                  حمراء مطبقة على الأرجاء
قد أحرق الرّبان كلّ سفينة                  
                  من خلفه إلاّ شراع رجاء
ألقى عليه الفجر خيط أشعة                  
                  بيضاء فوق الصّخرة الشّمّاء
و أتى النّهار و سار فيه طارق                  
                  يبني لملك الشّرق أيّ بناء

            *************
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
مليط
حيّاكِ ملّيط صوبُ العارضِ الغادي *وجاد واديكِ ذا الجنّاتِ من وادِ
فكم جلوتِ لنا من منظر عَجَبٍ *يُشجي الخليَّ ويروي غُلّةَ الصادي
أنسَيْتِني بَرْحَ آلامي وما أخذتْ* منا المطايا بإيجافٍ وإيخاد
كثبانُكِ العفرُ ما أبهى مناظرَها *أُنسٌ لذي وحشةٍ، رِزقٌ لمرتاد
فباسقُ النخلِ ملءُ الطرفِ يلثم *من ذيلِ السحابِ بلا كدٍّ وإجهاد
كأنه ورمالاً حوله ارتفعتْ * أعلامُ جيشٍ بناها فوق أطواد
وأعينُ الماءِ تجري من جداولها * صوارماً عرضوها غيرَ أغماد
والوُرْقُ تهتف والأظلالُ وارفةٌ *والريحٌ تدفع ميّاداً لميّاد
فاقتادتِ اللبَّ مني قَوْدَ ذي رسنٍ * ورقاءَ أهدتْ لنا لحناً بتَرداد

****************

بلادي

بلادي سلمت وروحي الفِدا وصوتي لصوتكِ رجع الصدا

فلا كنت إن لم البِ الندا ولا عشت إن لم أعش سيدا

بلادي سلمت وروحي الفدا

بلادي إلى المجد هيا اصعدي وعيشي بنا حرة واسعدي

وهذا فؤادي وهذي يدي مشاعل تجلو طريق الغد

بلادي سلمت وروحي الفدا

إذا نادتْ الحرب أبطالها وزلزلتْ الأرض زلزالها

وإن دعتْ الغاب أشبالها أجبتُ بلادي أني لها

بلادي سلمتِ وروحي الفدا

وهبتكِ روحي وغالي دمي وأسمى أمانيّ أن تسلمي

وأشقى حياتي لكي تنعمي وقلبي يلبيكِ قبل الفم

بلادي سلمت وروحي الفدا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alheila1880.sudanforums.net
 
من ذاكرة الابتدائي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الفدان الاخضر :: أيام الابتدائي-
انتقل الى: